10
مايو

شركة عزل الاسطح وعزل الخزانات

شركة عزل الاسطح وعزل الخزانات

العزل الحراري
يُعرف العزل الحراري بأنّه منع أو تقليل انتقال الحرارة بين الأجسام؛ حيثُ إنّ نقل الحرارة يُعرف بأنه انتقال الطاقة الحرارية بينَ الأجسام، وذلك يعود إلى اختلاف درجات الحرارة بين هذه الأجسام، والوسيلة الوحيدة لوقف الانبعاث الحراري بينَ الأجسام هي عزلها حرارياً.
يُشير العزل الحراري إلى نظم العوازل والعمليات التي تحدّ من التبادل الحراري بين سطحين مختلفين في الحرارة، فهو مصمّم لاحتواء الحرارة والحفاظ عليها داخل المباني التي تكون في البلاد الباردة أو في فصل الشتاء، وتمنع دخول الحرارة إلى المباني والمنازل التي تقع في البلاد الدافئة أو في فصل الصيف، حيثُ إنّه يتم عن طريق استخدام مواد خاصّة لهذه الوظيفة، أي وظيفة العزل والتي تحدّ من تسرّب الحرارة من المبنى أو إليه، اعتماداً على درجة الحرارة خارج المبنى وداخله.
التدفّق الحراري بين جسمين يختلفان في درجة حرارتهما ينتج من الاتصال المباشر بين هذين الجسمين، والعزل الحراري يعمل على مبدأ الحفاظ على التدرّج في درجات الحرارة، وذلك عن طريق توفير مَنطقة بين الجسمين مَصنوعة من مواد عازلة، يتمّ اختيارها حَسب ظروف معيّنة فيقلّ تدفّق الحرارة بين الجسمين من خلالها أو ينعكس الإشعاع الحراري الساقط عليها بدلاً من امتصاصِه.
اختيار المواد العازلة
يتمّ تحديد المواد العازلة واختيارها عن طريق كميّة مقاسة لقدرة المادة على العزل، والتي تُعرف باسم القدرة العازلة أو (R-value)، وعلى نطاق المواد العازلة التي يتم استخدامها لعزل الأفران، المفاعلات وغيرها. هناك مجموعة من العوامل التي تؤثر في كفاءة المادة العازلة حرارياً وهي: الموصلية الحرارية، والحرارة النوعية، وكثافة المادة العازلة.
إنّ انخفاض خاصّية الموصلية الحرارية للمادة يكافئ الارتفاع في خاصّية القدرة العازلة لها، ويُعتبر العزل عن طريق استخدام الألياف مثل السيليكا والسيراميك من أفضل العوازل، خاصّةً للتطبيقات التي يكون فيها اختلاف درجات الحرارة بين السطحين كبيراً، مثل 200 درجة مئوية و2000 درجة مئوية.
عزل المباني
يُعتبر العزل الحراري من أهم الأمور التي تؤثّر على كمّية الاستهلاك العالمي للطاقة؛ فالعزل الجيّد يؤدي إلى الحفاظ على درجات حرارة مقبولة في المباني، وبالتالي تقل كمّية الاستهلاك، وهذا يوفّر المال على أصحاب هذه المباني، والعزل الجيّد للمبنى يوفّر درجات حرارة موحّدة تقريباً في كل أجزاء الفراغ، أي إنّ التدرّج في الحرارة عامودياً بين السقف والأرضية، والتدرّج في الحرارة أفقياً بين الجدران والنوافذ ثابت تقريباً، وهذا يوفّر بيئةً أكثر راحة للسكان وخاصّة عندما تكون الحرارة في الخارج شديدة البرودة أو السخونة.
العزل الحراري هو عزل دائم ولا يتطلّب أيّة صيانة أو تعديل، كما أن بعض أنواع العزل تقلّل الضجيج والاهتزاز القادم من الخارج، ويمكن استخدام أنواع من العزل من أجل عزل النوافذ، وذلك في البيئات ذات درجات الحرارة المتطرّفة، سواء ارتفاعاً أم انخفاضاً، للحدّ من الإشعاع الحراري الداخل في فصل الصيف، ومن الخسارة في فصل الشتاء.

محتويات
١ عزل الأسطح
٢ طرق عزل الأسطح
٢.١ العزل المائي
٢.٢ العزل الحراري
عزل الأسطح
بعد يوم طويل من التعب والعمل الشاق يذهب الإنسان إلى بيته وملجئه الوحيد للحصول على قسط من الراحة، ولتحقيق هذه الراحة يجب عمل عدة أشغال حتى يشعر أصحاب المنزل بالأمان والسكينة، لذلك أول ما على الإنسان أن يعمله هو تجهيز المنزل وإعداده بالطرق السليمة، فالمنزل كأي جماد معرَّض للتلف مع مرور الوقت بسبب العوامل والظروف البيئية القاسية المحيطة به مثل درجة الحرارة العالية، والأمطار، والرطوبة، وأكثر ما يتعرض لتلك العوامل هو الأسطح الخارجية الحامية للمنزل من الأخطار والهلاك، وهنا يجب أخذ كافة الاحتياطات والتدابير اللازمة بخصوص الأمن والسلامة لأنّها من الضروريات والأسس الواجب تحقيقها للشعور براحة البال على المدى البعيد، وللقيام بذلك يلجأ العديد من الناس إلى طرق عزل الأسطح سنوضحها في هذا المقال.
طرق عزل الأسطح
العزل المائي
هي طريقة مستخدمة لمقاومة المياه الناتجة من سقوط الأمطار والرطوبة والتي تؤدي في كثير من الأحيان تسريب المياه بأسلوب أو بآخر فتهلك الأساسات في البناء، وتظهر الشقوق في الجدران والأسطح مما يؤدي إلى تعرض أفراد الأسرة للمخاطر بسبب زيادة احتمالية حدوث انهيارات، وفي هذه الطريقة يجب أن يحافظ أصحاب المنزل على أمان المبنى وترخيصه من وزراة الصحة والصناعة، والعزل ضد المياه يكون من خلال مواد أو خامات قادرة على مقاومة المياه، وعزلها كلياً عن الأساسات والدعائم الأساسية في المنزل بحيث تجعله صامداً لفترة أطول، ومن هذه المواد ما يأتي:

الرقائق من النسيج غير المحاك المستخدمة في الحماية المائية للطرق وسكك الحديد والملاعب.
الرقائق المدعمة بالألياف الخارجية والبوليستر المستخدم في حماية السطوح الخاصة بالمباني السكنية.
مادة الإيبوكسي المستخدمة في حماية الأسطح الداخلية في المباني الصناعية الخاصة بالأدوية والكيماويات والمواد الغذائية.
الرقائق الزفتية والمرنة والقماشية غير المنسوجة.

يُقسم العزل المائي إلى نوعين أساسيين هما:

العزل الإيجابي: هو العزل المائي الذي يتم اعتماده في غالبية الأوقات، والهدف منه منع قطرات المياه من الدخول إلى الجسم المرغوب عزله.
العزل السلبي: هو عزل يتم من الجهة المقابلة لجهة نزول المياه في الجسم المرغوب عزله، ويلجأ لهذه الطريقة عند مواجهة صعوبة في العزل الإيجابي.

العزل الحراري
تُستخدم هذه الطريقة للحد من تلف أو هلاك الأبنية بسبب تعرضها لدرجات الحرارة العالية والسخونة الشديدة في أيام الصيف الحار، وللعزل الحراري مجموعة من المزايا أهمها ما يأتي:

الحفاظ على درجة حرارة مناسبة لمدّة طويلة في الأسطح دون اللجوء إلى تشغيل المكيفات.
رفع مستوى الراحة والأمان لمستخدمي المباني.
تقليل سمك الحوائط والأسقف الخرسانية الضرورية لتقليل مقدار انتقال الحرارة داخل المباني.
توفير العبء المادي وحجم الجهد المبذول في محطات إنتاج الطاقة وشبكات التوزيع، لأنّه يُقلل تكاليف استهلاك الطاقة.

تقسّم مصادر مواد العزل الحراري إلى خمسة أقسام هي:

من أصل حيواني: مثل شعر الحيوانات وصوفها.
من أصل جمادي: مثل الصوف الزجاجي حيث يُعتبر من أفضل المواد المستخدمة في العزل الحراري.
المواد العازلة الصناعية: مثل المطاط والبلاستيك الرغوي والبوليسترين.
من أصل نباتي: مثل الألياف والقطن والقصب، والمواد العازلة بتقنية تسمى النانو تيكنولوجي

محتويات
١ العزل الحراري
٢ فوائد العزل الحراري
٣ طرق العزل الحراري
٣.١ استخدام الطوب المعزول حرارياً في البناء
٣.٢ استخدام جدار من البلوك المعزول إلى جانب البناء الأصلي
٣.٣ وضع لوح من العزل الحراري بين الجدارين
٣.٤ عزل المبنى حرارياً من الخارج
العزل الحراري
يعرف العزل الحراري بأنه وسيلة تهدف إلى منع أو الحد من انتقال الحرارة بين الأجسام بطرق انتقال الحرارة جميعها؛ كالاتصال الحراري أو الاشعاع، والحرارة تعتبر نوعاً من أنواع الطاقة، وانتقال الحرارة يحدث بسبب انتقال الطاقة بين الأجسام التي تختلف في درجة حرارتها، ووقف هذا الانتقال في الحرارة يتم عن طريق استخدام عوازل حرارية، حيثُ توفر هذه العوازل وسيلة للحفاظ على التدرج في درجة الحرارة خلال الجدار، وذلك من خلال توفير منطقة معزولة تقلل التدفق الحراري أو عكس اتجاه الانتقال الحراري بدلاً من امتصاص السطح لهذه الحرارة، ويتم اختيار مواد العزل ضمن شروط معينة، مع الأخذ بعين الاعتبار مجموعة من العوامل المتعددة.
فوائد العزل الحراري
تقليل استهلاك الطاقة الكهربائية في المباني، حيثُ أثبتت التجارب العلمية أن المباني التي تستخدم العزل الحراري يقل استخدام الطاقة الكهربائية فيها بنسبة 40%.
ثبات درجة الحرارة في المبنى لمدة زمنية طويلة دونَ الحاجة إلى استخدام أجهزة التكييف أو التدفئة.
تقليل الحاجة إلى استخدام أجهزة التكييف والتدفئة ذات السعة العالية، وبالتالي تقليل استهلاك الطاقة، وعدد الأجهزة المستخدمة.
زيادة مستوى الراحة لسكان ومستخدمي المبنى.
تقليل التأثير الصحي لاستخدام أجهزة التكييف والتدفئة من مشاكل الجهاز التنفسي والضوضاء الناتجة عنها.
حماية هيكل المبنى من تغييرات الطقس، والفرق في درجات الحرارة بين الليل والنهار، وبين الشتاء والصيف، والتي تجهد الجدران والنوافذ، وتفقدها خصائصها الميكانيكية، وتسبب الشقوق والشروخ والتصدعات.
تقليل سمك الحوائط الإسمنتية.
تقليل العبء على محطات إنتاج االطاقة والكهرباء.

طرق العزل الحراري
استخدام الطوب المعزول حرارياً في البناء
تعتبر هذه الطريقة من أكثر الطرق استخداماً في الوقت الحاضر، حيث يُبنى الجدار من الطوب بسمك 20-25سم من الطوب المعزول، حيثُ توجد داخل الطوب شرائح من مواد العزل الحراري؛ مثل: البوليسترين أو الصوف الصخري.
استخدام جدار من البلوك المعزول إلى جانب البناء الأصلي
يستخدم جدار من الطوب المعزول حرارياً بسمك 20-25سم، ويضاف بعدها جدار من البلوك الأبيض المصنوع من الخرسانة.
وضع لوح من العزل الحراري بين الجدارين
يبنى جداران بعرض 30سم، وتوضع ألواح من العزل الحراري بينهما؛ كالبوليسترين والوصوف الصخري أو البوليوريثين، حيثُ يكون سمك المادة العازلة خمسة سنتيمترات تقريباً.
عزل المبنى حرارياً من الخارج
يعزل المبنى من الخارج عن طريق تلبيس المبنى بالرخام أو الجرانيت أو الألواح المعدنية أو غيرها من المواد التي يمكن تثبيتها وتركيبها، حيثُ توضع مادة من مواد العزل الحراري قبل تلبيس المبنى.

الوسوم:, , , , , , , ,

There are no comments yet

Why not be the first

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *