10
مايو

أرخص شركة تنظيف بالرياض

أرخص شركة تنظيف بالرياض

محتويات
١ النظافة
٢ أدوات النظافة
٢.١ أدوات النظافة الشخصية
٢.٢ أدوات النظافة المنزلية
٢.٣ أدوات النظافة للمطبخ
النظافة
من أهم الأمور التي يسعى الإنسان إلى تحقيقها منذ أن سكن الأرض هي الحفاظ على نظافته ونظافة مسكنه ومأكله ومشربه، نظراً لضرورة ذلك في سلامته وبقائه بعيداً عن خطر الإصابة بالأمراض المختلفة، التي قد تتفاقم وتصبح قاتلة في بعض الأحيان، كما تبرز أهمية النظافة في العصر الحالي بكونها إحدى السمات التي تتصف بها البلاد المتقدمة والمتطورة، ولا ننسى بالطبع حث الدين الإسلامي على النظافة وربطها بإيمان الفرد، نظراً لأهميتها في الاستمرار والتطور.
أدوات النظافة
تتوفر العديد من الأدوات المستخدمة في التنظيف، إلا أنها تختلف وتتعدد بحسب الأسلوب المتبع في التنظيف، والمكان المراد تنظيفه، فأدوات التنظيف لمستخدمة في تنظيف المطبخ تختلف عن تلك المستخدمة في تنظيف الأرضيات، وعن غيرها المستخدمة في تنظيف الحمامات، أما الأدوات المستخدمة في التنظيف الشخصي للجسم والشعر فتختلف اختلافاً كلياً عما سبقها، إلا أنها جميعاً تجتمع تحت تحقيق هدف واحد، ألا وهو الحصول على أكبر قدر ممكن من النظافة.
أدوات النظافة الشخصية
الشامبو، يتوفر منه نوعان أحدهما يستخدم لتنظيف الشعر، والآخر يستخدم لتنظيف الجسم.
صابون لليدين، يستخدم لتنظيف اليدين والوجه، كما تتوفر بعض أنواعه بمعقمات.
ليفة للجسم، تستخدم أثناء الاستحمام لتنظيف الجسم بالشامبو.
فرشاة الأسنان والمعجون، تستخدم للحفاظ عل نظافة الفم والأسنان.
غسول الفم، يستخدم للقضاء على الجراثيم الموجودة في الفم.

أدوات النظافة المنزلية
المطهرات والمعقّمات، تستخدم أثناء المسح لتطهير الأرضيات والأسطح المختلفة والحمامات.
سائل تنظيف الأرضيات، يستخدم أثناء مسح الأرضيات لتنظيفها وإضافة لمعان وبريق عليها.
ممسحة، تستخدم أثناء المسح.
دلو، يستخدم لتذويب المعقمات وسائل التنظيف في الماء عند المسح.
ملمع الزجاج، يستخدم لتلميع الزجاج والمرآة.
ملمع الخشب، يستخدم لتنظيف الأسطح الخشبية وإضافة لمعان لها.
مكنسة، يستخدم لتنظيف الأرضيات والتخلص من الأوساخ والغبار المتراكم عليها.
مجراد، يستخدم للم الأوساخ التي جمعت باستخدام المكنسة.
كشاطة، تستخدم لكشط الأرضيات بالماء، وسحب المياه نحو المصارف.
فرشاة السجاد، تستخدم لتنظيف السجاد.
فوط، تستخدم لتلميع الخشب والزجاج مع الملمعات الخاصة بكل منها.

أدوات النظافة للمطبخ
قطعة اسفنجية، تستخدم في تنظيف المغاسل والأواني والأطباق وأدوات الطبخ المختلفة، على أن تخصص قطعة اسفنجة معينة لكل استخدام، والاحتفاظ بها في مكان مستقل.
ليفة سلكية، تستخدم لإضافة لمعان على الأواني المصنوعة من الألمنيوم والستانل ستيل.
سائل غسيل الأطباق، يستخدم لتنظيف الأطباق والأواني المختلفة.
الكلور، تستخدم أثناء الجلي بهدف التعقيم والتبييض.
مذيب الدهون، يستخدم للتخلص من الدهون العالقة في الأفران والأواني المعدنية.

محتويات
١ مقدمة
٢ كيفية المحافظة على نظافة البيت
٢.١ فتح الأبواب والشبابيك
٢.٢ إتاحة الفرصة لأشعة الشمس بدخول المنزل
٢.٣ استخدام المنظفات القوية كالكلور وماء النار
٢.٤ استخدام المماسح على الأبواب
٢.٥ تخصيص مكان للعب الأطفال
٢.٦ الابتعاد عن الجلوس في الأماكن المخصصة للضيوف
٢.٧ استخدام المواد المعطرة ذات الرائحة الجميلة
٢.٨ الاعتماد على التنظيف الدوري وعدم اهمال نظافة المنزل
مقدمة
يعتبر البيت مملكة المرأة، ومملكة أصحابه بشكل عام، فهو يساعد في الوصول إلى مرحلة الاستقرار التي يصعب على الكثير من الأشخاص أن يشعروا به بسبب ضعف الامكانيات، ولأنها المملكة والمكان الآمن، والملاذ الجميل الذي تجتمع فيه الأسرة تحت كنف رب الأسرة لا بدّّ أن يكون له المواصفات التي تليق بأي مكان يشعر أصحابه بالراحة والمتعة، ولعل الأمر الملح في ضرورة تنظيف المنزل أن الصحة هي أهم شيء في الوجود ويجب الالتزام بها مهما ساءت الظروف.
كيفية المحافظة على نظافة البيت
ونظافة البيت مسؤولية كل فرد في البيت، وليست مسؤولية المرأة أو الأم وحدها، فيفترض أن يقوم كل فرد في العائلة بالمحافظة على المكان الذي يجلس به، وهذه المسؤولية يجب أن تتوزع على كل فرد من أفرا العائلة حتى يعلم كل منهم أن البيت ملك لهم جميعا، ولا يجوز التهاون في هذا الأمر على الإطلاق، والحقيقة أن البيت يجب أن ينظف باستمرار، حتى يكون العنوان الأساسي للمنزل هي الرتابة والنظافة على مختلف أشكالها وأنواعها، ومن أبرز الطرق التي تساعد في الحصول على بيئة بيتية نظيفة ما يلي:

فتح الأبواب والشبابيك
فيجب أن يكون هناك مجالاً من مجالات التهوية، والحديث عن فتح الأبواب والشبابيك من أهم العوامل التي تساعد في بقاء الهواء نظيفاً ومتجدداً في البيت، والبيت الذي لا يتعرض للهواء بشكلٍ كامل، قد يؤدي لإصابة أصحابه بالعديد من الأمراض، ومن الممكن في حال كان الجو مغبرا في الخارج أو هناك حشرات في الجو أن نستخدم المروحة في تجديد هواء المنزل، واستخدام المكيف في أوقات الصيف، أما أوقات الشتاء فيجب ألا نترك البيت مغلقا طوال الوقت، ونحاول استغلال أن يكون هناك يوما مشمسا، وأو طقسا دافئا من أجل تهوية المنزل بالكامل، ومنع الحشرات أو الأمراض من الاستيطان في البيت.

إتاحة الفرصة لأشعة الشمس بدخول المنزل
فكما يقال أن البيت الذي تدخله الشمس لا يدخله طبيب، وهذه معلومة صحيحة مئة بالمئة، ويجب على المرء أن يتعامل معها بشكل أساسي، ويحاول الابتعاد عن المرض أو عدم التعرض للشمس، ومن المهم أن يتعرض الفراش الموجود في المنزل لأشعة الشمس بشكل دوري، أي يتم تركها في الشمس كل يومين أو ثلاثة على أبعد تقدير، لأن ذلك قد يخفف من حدة الإصابة بالأمراض، وأيضا يحمي البيت والأفراد والجسم من التعرض لأي نوع من أنواع التعب أو الضيق، فكما أن الشمس مفيدة للجسم بشكل كامل، فهي أيضا مفيدة للمنزل، حيث إنّها تقتل الميكروبات والجراثيم، وتنقي الهواء في المنزل، وتعمل على تدفئة المنزل بالكامل، وتقي من الأمراض.

استخدام المنظفات القوية كالكلور وماء النار
وهذه المواد يجب أن يتعامل معها الفرد في تنظيف المنزل، حيث إنّها تُسهل من عملية التنظيف، وتعطيك النتيجة التي تحلمين بها في وقتٍ قصير، ويفضل استخدام هذه المواد في ظل عدم وجود الأطفال؛ لأنها تطلق انبعاثاً بالهواء يسبب الأمراض، ويتعب الجسم، ومن أهم الأماكن التي يجب أن تستخدم فيها هذه الأماكن هي الحمام والمناطق التي يتواجد بها كم كبير من أفراد المنزل؛ لأنها تكون أكثر حاجة للتنظيف من باقي الأماكن في البيت. ومن الممكن استخدام الكلور في غير تنظيف المنزل كالجلي على سبيل المثال، فهو يخلصنا من الروائح الكريهة في المطبخ، وأيضاً في عملية غسيل الملابس، لما لها من أهمية كبيرة في الحصول على نتيجة ناصعة البياض، خاصة فيما يتعلق بالملابس البيضاء.

استخدام المماسح على الأبواب
ولعل استخدام المماسح من أهم الطرق التي تلجأ إليها البيوت في الأوقات الحالية، وخاصة في أوقات الشتاء، حيث يكثر التعرض للأتربة والطين وغيرها، والدخول للمنزل مباشرة قد يؤدي إلى اتساخ المنزل، وضياع تعب المرأة بالكامل طوال اليوم، والحديث يدور عن وضع الممسحة على مدخل البيت، وأيضاً مدخل الحمام، وهذا يحافظ على النظافة من جهة، ويخفف من الأوساخ التي قد تنتقل من مكان قذر إلى آخر نظيف.

تخصيص مكان للعب الأطفال
والمعروف أن الأطفال هم السبب في عدم ترتيب البيت، أو في حصول فوضى عارمة في جميع أرجاء المنزل، والحديث هنا يجب أن يدور عن الطريقة المثلى من أجل التخلص من الفوضى، وإبقاء المنزل نظيفاً ومرتباً، بعيداً عن الطرق التي تلجأ إليها المرأة من أجل تنظيف المنزل من وقت لآخر، فمن الممكن أن تفسح الأم المجال للأطفال للعب في مكان مخصص كأن تترك لهم مكاناً خاصاً وخالياً من أي أعراض قد تصيبهم بالسوء أو التعب، ومن جهة أخرى قد تخصص لهم مكاناً في الحديقة أي خارج المنزل، مما يتيح لهم الفرصة للعب من جهة، والاستمتاع من جهة أخرى.

الابتعاد عن الجلوس في الأماكن المخصصة للضيوف
فهناك من يعتقد أن الجلوس في المكان المخصص للضيوف من قبل أفراد العائلة يساعد على الانسجام والاستمتاع، والحقيقة أن هذا المكان يجب أن يترك نظيفاً، ولامعاً ومخصصاً لمن يأتي لزيارة البيت، فهذا المكان يجب أن يبقى نظيفاً، ومرتباً، ويجب أن تعتني الأم بهذا المكان الذي يعتبر واجهة المنزل الحقيقية، ومن أبرز الطرق التي تساعد في بقائه نظيفاً أن يترك بدون أن يجلس به أحد، وأن تمسح الرفوف والفراش ليبقى نظيفاً، وأيضاً تنظيف الدرج المؤدي لهذه الغرفة بشكل كامل، وشبه يومي.

استخدام المواد المعطرة ذات الرائحة الجميلة
ويعد استخدام المعطرات من أكثر الأمور التي تبعث في المنزل رائحة النظافة والرتابة، ويجب أن تلجأ المرأة لهذه الطريقة خاصة إن كانت لا تريد تنظيف المنزل يومياً، ويكفي أن تقوم بسكب كمية قليلة من المعطر، ثم تقوم بوضعها في الماء ومسح الأرضيات والسقوف بالماء المعطر، ويترك المكان مغلقاً حتى تتغلغل الرائحة الجميلة به، وبذلك تكونين قد حصلتي على الفرصة الذهبية لتبقي منزلك نظيفاً، وخالياً من أي عرض من أعراض قلة النظافة في البيت بشكلٍ كاملٍ، والأهم من ذلك أنك حصلتي على راحة البال والجلوس باستمتاع في المنزل، بعيداً عن الضيق النفسي الذي تسببه قلة النظافة على حد سواء.

الاعتماد على التنظيف الدوري وعدم اهمال نظافة المنزل
وتجد أن هناك العديد من النساء اللواتي يلجأن للخروج بشكل دائم من المنزل بحجة العمل، ويتركن البيت بدون تنظيف لأسبوع كامل، وهذا ما يجعل الأوساخ تتراكم في كافة أرجاء البيت، في حين أن المرأة التي تترك وقتا مناسبا لتنظيف المنزل فإنها لن تنزعج منه طوال الوقت، وأيضا تحصل على النتيجة المرجوة التي تريدها وهو بيت نظيف خالٍ من أي مشكلات صحية قد تطرأ عليه بفعل تراكم الأوساخ وغيرها، وعليه يجب على المرأة الانتباه إلى هذا الأمر وعدم ترك البيت بدون تنظيف مهما كانت الأسباب ملحة، ففي ظل وجود الأطفال في المنزل يصبح من الضروري التخلص من أي تراكمات حتى لا تتراكم القمامة في البيت، ويصبح من الصعب السيطرة.

وختاماً فنظافة المنزل هي واجب من الواجبات التي يجب أن تلتزم بها الأم، وتعمل على تطبيقها بشكل دوري لتحصلي فيما بعد على الراحة النفسية، والمتعة التي توفرها الرائحة الجميلة في البيت.

في نهاية كل يوم ، وبعد قضاء نهار شاق بالكد و العمل يرجع كل منا إلى بيته حيث وجود كل سبل الراحة و الاستجمام . فمن منا لا يرغب في منزل مريح و نظيف وخصوصاً أن عالمنا أصبح مليء بالجراثيم و الميكروبات ، و إنتشار مختلف أنواع الأمراض .
للحفاظ على بيتك نظيفاً خالياً من الأوساخ ، عليك سيدتي استغلال الوقت و عمل جدول توزيعين فيه مهمات بيتك بشكل يومي و أسبوعي و استغلال أيضا ً أيام العطل و الإجازات، وذلك كالتالي:

تخلصي من النفايات أولاً بأول وعطري المنزل بمعطر جو أو إستخدام الزيوت العطرية لتدوم الرائحة المنعشة فيه .
عودي أفراد أسرتك على الحفاظ على نظافة الغرف و مساعدتك في رفع الطعام عن الطاولة بعد الإنتهاء منه لتخفيف جزء من العبء عليك .
تنظيف الحمامات بشكل يومي و التأكد من تعقيمها جيداً باستخدام مواد تنظيف مخصصة لها .
القيام بتنظيف الستائر و السجادات و تعريضها للشمس ،للتخلص من العث و الميكروبات الموجودة فيها بسبب الرطوبة .
تهوية المنزل بفتح الشبابيك و الأبواب و السماح لأشعة الشمس بالدخول للمنزل فذلك يعمل على التخلص من الروائح المزعجة .
تخلصي من جميع الكراكيب و الأغراض التي لا داعي من وجودها في المنزل ، فكثرتها يجذب الحشرات و الصراصير و الفئران .
إعملي على تعقيم البيت جميعه ، من أبواب و شبابيك و مقابض الباب و الطاولات ، بالإضافة إلى الحمامات باستخدام الديتول و مواد التنظيف الأخرى ، للحفاظ على صحة أفراد الأسرة من الأمراض المعدية .
تخصيص مكان معين أو خزانة للأحذية ، حتى لا تنتشر الرائحة في كل مكان في البيت .
تأكدي من عدم وجود نمل أبيض بمنزلك فهو يأكل الخشب و يقوم بتخريب أساس البيت ، و أن وجد عليك بالاتصال بالشركات الخاصة لرش البيت بمواد معقمة تخلصك منها .
لإضافة جمال و رونق على منزلك قومي بطلائه كل فترة ، و إزالة الرطوبة من على الجدران .
ينصح دائماً إستخدام الماء الساخن للشطف ، ليعمل على تحليل الأوساخ و التخلص منها بسرعة .
استخدمي الخل مع تخفيفه بماء دافئ لتنظيف الحنفيات و جعلها لامعة .
تعقيم حوض المغسلة باستخدام الكلور جيداً لأنه منبع للفطريات و البكتيريا و ضعي قليلاً من الملح على عيون الغاو بالمطبخ و أشعليها لتصبح ساخنة ، ثن اطفئي الغاز و قومي بفركها جيداً لإزالة الاوساخ المتراكمة عليها .

الوسوم:, , , , , , ,

There are no comments yet

Why not be the first

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *