3
مايو

احسن طرق التخلص من حشرة البق

احسن طرق التخلص من حشرة البق

حشرة البق
تعدّ حشرة البق بأنّها عبارة عن حشرة صغيرة الحجم، لا يتجاوز طولها السبعة مليمتر، ولها لون بنّي غامق، كما أنّها بيضاوية الهيئة، تتغذّى بشكلٍ رئيسيّ على الدم، وتسبّب الحكّة الشديدة للإنسان خاصّةً وقت النوم، وتستطيع الأنثى منها أن تضع مئتي بيضة طوال فترة حياتها، كما أنها حشرة تعيش لمدّة ثلاثة أشهر تقريباً، وتستطيع هذه الحشرة أن تبقى على قيد الحياة دون طعام لمدّة ثمانية عشر يوماً.
يعاني الكثيرون من وجود هذه الحشرة في منازلهم وبين فراشهم حتى بعد عملية التنظيف؛ وذلك لأنّ وجود أنثى واحدة من البق في البيت كفيلة بإعادة نشر البق في جميع أرجائه؛ حيث تفقس بيوض البق في غضون ثلاثة أشهر من وضعها، وتخرج منها حوريات مماثلة للحشرة الكبيرة إلّا أنها أصغر من حيث الحجم، وتنتقل هذه الحورية في خمسة أطوار تقريباً حتى تصل لطور الحشرة البالغة، وسنتعرف في هذا المقال على كيفية التخلّص من حشرة البق نهائياً من المنزل.
طرق التخلّص من البق
استعمال المبيدات الحشريّة المصنعة خصوصاً لمحاربة البق.
استعمال البودرة التي تقضي على البق على أطراف الأسرّة.
متابعة الفراش بشكلٍ دوري للتأكّد من خلوه من حشرة البق.
التخلّص من حشرة البق بصورة فردية؛ حيث تنجح هذه الطريقة في التقليل من كميات البق.

قتل البق بالبخار
تعتبر هذه الطريقة من أهم الطرق في التخلص من البق، سواء كانت بيض أو حتى حشرات كبيرة؛ حيث يُنصح باستعمال القطع التي تسمح للبخار باجتياز الأنسجة والمفروشات، لكن احذر أن تكون للدرجة التي تسبّب قذف البق مسافةً بعيدة، وأن تكون درجة الحرارة تساوي مئة وثمانين درجة، مع الحذر عند استعمال البخار؛ إذ إنّه يسبّب الحروق.
خلطة للتخلص من حشرة البق
جهّز غرفةً نظيفة تماماً من كلّ جوانب الأرض والشبابيك والسجاد، ثمّ قم بتنظيف الأشياء التي انتشر فيها البق، وانقلها إلى الغرفة النظيفة.
اجمع الأغراض التي يمكن غسلها من ملابس وأغطية، وعرّضها للبخار بعد القيام بفرزها.
نظّف الأرضيات والشقوق والزوايا بشكلٍ جيّد، واستعمل المكنسة الكهربائية للشفط.
أخرج جميع الأغراض وعرّضها للشمس على السطح فترةً من الزمن.

البقّ
الحشرات في معظم أنواعها تسبّب الأذى والضرر والإزعاج للإنسان؛ وهي تتواجد في محيط معيشته بشكلٍ كبيرٍ مسببةً نقل الأمراض والتلوّث البيئيّ والمنظر المقزز للنَّفس في كثيرٍ من الأحيان.

والبقّّ واحدٌ من هذه الحشرات المزعجة والمؤذية والتي تتطفّل على الكائنات الحيّة من نباتٍ وحيوانٍ وإنسانٍ، وينتمي البقّ إلى رتبة نصفيّات الأجنحة، وهي حشراتٌ صغيرة الحجم عادةً لا يتعدّى طولها بضع مليمترات إلا في أنواع محدّدة يصل طولها إلى سبعة سنتيمترات.
أنواع البقّّ
البقّ ينتمي إليه العديد من الأنواع إلا أنّ أشهرها وأكثرها انتشاراً ثلاثة هي:

البقّ النباتيّ؛ نوع من البقّ الذي يعيش متطفلاً على النباتات الخضراء، فيعيش على الأوراق الخضراء مثل البامية، أو يعيش على الأزهار مثل زهر المشمش واللوز فيؤدّي إلى تدميرها، كما أنّ هناك نوعاً من البقّ يهاجم محصول القطن ويؤدّي إلى القضاء عليه تماماً ويسمّى بقّ بزر القطن.
البقّ المفترس؛ نوع من البقّ موطنه الأصلي المياه يبلغ طوله سبعة سنتيمترات يعيش متطفّلاً على الكائنات التي تعيش في الماء، ومن أنواعه بق ّماء النيل الكبير.
البقّ الدمويّ؛ نوع من البقّ يعتمد في غذائه على امتصاص الدم من الإنسان والحيوان؛ صغير الحجم يبلغ طوله خمسة ملليمترات وجسمه انسيبابيّ ولونه أحمر يميل إلى البني؛ يهاجم كل ذي دمٍ وتستغرق عملية مص الدم عشر دقائق، ثمّ يعود إلى مخبئه الذي يكون عادة بين الشقوق الخشبيّة والأماكن الضيقة ليقوم بهضم هذه الكمّيّة من الدم خلال أسبوع، ومن أشهر أنواعه بقّ الفِراش.

طريقة القضاء على البقّ
أكثر أنواع البقّ انتشاراً هو بق الفراش الذي ينشط خلال الليل ويختبء في النهار ويمكن القضاء عليه بما يلي:

البقّ يختبىء في الشقوق الخشبيّة والتصدّعات في المنزل لذلك لابدّ من إغلاق هذه الشقوق والتخلّص منها، وعند تكنيس المنزل يجب الوصول إلى كافّة الحواف والزوايا والشقوق لتنظيفها.
التهوية الجيّدة للمنزل، وفتح النوافد لدخول الشمس، ويجب تعريض الفراش لأشعّة الشمس المباشرة وخاصّةً وقت الذروة.

الطّرق المستخدمة للتخلّص من البق
استخدام المبيدات الحشريّة المكتوب عليها تحديداً بأنّها مقاومة وقاتلة للبق.
رشّ البودرة القاتلة للبق على جوانب المراتب والأسرّة.
تقليب الفراش بشكل مستمر لفحصه والتأكّد من عدم وجود البق فيه.
تتبّع الحشرات بشكل فردي، فكلّما تمّ التخلّص من حشرة، تكون بذلك قضيت على جيلٍ كبير محتمل من الحشرات.
الأبخرة الساخنة؛ حيث إنّها تساعد على التخلّص من هذه الحشرات.
استخدام العطور المركّزة (الكلونيا). استخدام الكلور السائل (كلور المختبرات)؛ حيث إنّ لهذا الكلور تأثيرٌ قاتل على البق، فتموت الحشرة في غضون ثانية من دون ترك أي بقعٍ دمويّة.
أهميّة الفحص المستمر للتخلّص من البق
يتطلّب البحث عن البق تفتيشاً دقيقاً للمفروشات وأسرّة النوم وتفكيكها تماماً، وكذلك فحص الغرف والمنازل المجاورة، ويفضّل أن يكون ذلك في الليل؛ لأنّه وقت تنشط فيه تلك الحشرات، كما أنّ الفحص يحتاج إلى البحث الجيّد في قطع الملابس والأثاث المستعمل، ذلك لأنّ البق ينتقل بسهولة كبيرة عن طريق الملابس وحقائب السفر والأثاث.
أمّا بالنّسبة للغرف الّتي ستقيم بها أثناء الرّحلات، فحتّى لو كانت في أرقى الفنادق والشقق المفروشة فهي أيضاً بحاجة إلى الفحص الدقيق، ويتوجّب عليك أيضاً فحص الأمتعة بعد العودة من الرّحلة للتأكّد من خلوّ تلك الحشرات المزعجة منها.
يقال إنّ القضاء على حشرة واحدة هو إنجاز؛ لأنّنا بذلك نقضي على جيلٍ كامل مكوّن من (200) حشرة من هذا البق المزعج، ولكن بعد التخلّص منها ليس من المستبعد أن تعود مرّة أخرى؛ لأنّه بعد موت الحشرات يبقى الكثير من كتل البيض التي لم تفقس بعد، فتظهر أنيسات الليل مرّةً أخرى، لذلك بعد التخلّص من البق يجب علينا إعادة المكافحة مرة أخرى بعد (14) يوماً.

قد يعاني البعض من الناس خلال فترة من حياتهم من هذه الحشرة المزعجة ، و للتعرف على حشرة البق بشكل مفصل قليلا راجع مقالا للكاتب في موسوعة موضوع بعنوان ( ما هو بق الفراش ).

إنّ القضاء على حشرة البق ليس بالعملية اليسيرة ، ليس ذلك لقوة تلك الحشرة في بنيتها ، فيكفي أن يصيبها رذا مادة معقمة أو أي مادة من المطهرات المنزلية حتى تقضي عليها فتموت ، و لكن المشكلة ليست هنا.

المشكلة الحقيقة في القضاء على البق تكمن في بيوضه ، إن طول حشرة البق حوالي خمسة إلى سبعة ميليمترات أما حجم بيضة البق فإنه يتراوح بين 0.01 مللي متر و 0.05 مللي متر، أي لا يزيد في أحسن الحالات عن 5% من المللي متر الواحد، وذلك يجعل رؤيته شبه مستحيلة لدى معظم الناس ، وهذا سبب عدم سهولة القضاء على البق ، حيث أن واحدة البق من إناثه تضع خلال فترة حياتها ما يزيد على 200 بيضة، و عادة ما يتم وضع تلك البيوض في مسام خشب الأسرة و بين ثنايا طيات الفراش مما يصعب معه ملاحظتها.

لا يمكن قتل البق بوضع طعام سام له ، لأنه لا يأكل شيئا من الأطعمة و إنّما يتغذى على دم الإنسان فقط ، لذلك يتم قتله بإستخدام المبيدات المستنشقة او الحارقة لجسده ، أما البيوض فهي ذات مقاومة عالية و عجيبة للمعقمات و المبيدات نظرا لأنّها تكون مغروسة بين مسام ضيقة جداً لا يمكن ملاحظتها ، فقد يكون أحد الشراشف مثلا محتوياً على تلك البيوض و يغسل في الغسالة الكهربائية بالمواد المنظفة و المعقمة و تبقى فيه آثار لتلك البيوض و التي تكون لم تمت بعد.

 

الوسوم:, , , ,

There are no comments yet

Why not be the first

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *